Don't have Telegram yet? Try it now!
https://vdc-nsy.com/archives/18329
جاء العيد، إلا في عفرين.. سكان المدينة السورية نصفهم مشرّد، ومن بقي منهم قضى ليلة العيد خشية الاعتقال او الخطف!